نقابة الطلاب الإسبان: نجاح اليوم التضامني مع الشعب الفلسطيني


www.marxy.com


نقابة الطلاب الإسبان
الخميس: 22 ييناير 2008

بدعوة من نقابة الطلاب الإسبان، خرج آلاف الطلاب، يوم الخميس 22 يناير، في كل أنحاء البلد للتظاهر في عشرات المدن من أجل التعبير عن رفضهم العميق للتدخل الإسرائيلي الإمبريالي في قطاع غزة وللمجزرة التي ارتكبت خلال 23 يوما ضد السكان المدنيين الفلسطينيين، مما أسفر عن سقوط أكثر من 1500 قتيل وآلاف الجرحى.

بالرغم من أن حملة وسائل الإعلام البرجوازية، التي انطلقت منذ الأحد الماضي، أكدت مرارا أن الهدنة قد وضعت حدا لمشاكل الشعب الفلسطيني، فإن الطلاب، في مئات المؤسسات التعليمية بعشرات المدن الإسبانية، استجابوا لدعوة نقابة الطلاب الإسبان للإضراب والتظاهر على الساعة 12:00 زوالا.

لقد قمنا، نحن الطلاب، باحتلال الشوارع في مدن: سانتياغو، فيرول، فيغو، آلبا، تاراغونا، برشلونة، مايوركا ومدريد، للتعبير عن تضامننا مع الشعب الفلسطيني، واحتجاجنا ضد الحصار الاقتصادي الذي ما زال مفروضا على سكان غزة، بتواطؤ وتعاون مع نفس تلك الحكومات التي كانت تذرف دموع التماسيح بنفاق بينما كان سكان غزة يذبّحون.

نحن، من موقعنا في نقابة الطلاب، نعيد التأكيد على تضامننا مع الشعب الفلسطيني والتزامنا بالنضال إلى جانب كفاح المضطهَدين في العالم العربي ضد الرأسمالية والتدخل الإمبريالي في المنطقة بأسرها.

وقد شارك في هذه المظاهرات العديد من الشباب والعمال العرب المقيمين بإسبانيا، حيث وزع مناضلو نقابة الطلاب الإسبان منشورات بالعربية والإسبانية تندد بالاعتداء الإسرائيلي الوحشي على الشعب الفلسطيني في غزة، وتفضح نفاق القوى الإمبريالية الأوروبية والأمريكية، وتشرح أنه لن يكون هناك سلام بالشرق الأوسط في ظل الرأسمالية، وأن الحل الوحيد هو فدرالية اشتراكية للشرق الأوسط (انظر المنشور على موقع نقابة الطلاب الاسبان).

عنوان النص بالإسبانية:

Éxito de la jornada estudiantil del Sindicato de Estudiantes en solidaridad con el pueblo palestino