تونس: أطلقوا سراح المناضل الطلابي عصام سلامي!


www.marxy.com


فريدريك أوستن
على أساس معلومات توصلنا بها من الاتحاد العام لطلبة تونس
الخميس: 01 أكتوبر 2009

خلال ليلة السبت، 26 شتنبر، الأحد، 27 شتنبر، قامت قوات البوليس باختطاف الرفيق عصام سلامي، العضو القيادي في الاتحاد العام لطلبة تونس، واثنين من أفراد أسرته، عندما كانوا في طريقهم إلى جندوبة. وحسب المعطيات التي توصلنا بها، فإن الرفيق عصام سلامي كان ضحية تعذيب جسدي ونفسي وحشيين على يد البوليس.

لم تعرف بعد بالتفصيل طبيعة التهم التي وجهها البوليس إليه، لكن من الواضح أنها تهم مفبركة من أولها إلى آخرها.

  1. إن الاتحاد العام لطلبة تونس يطالب بما يلي:

  2. الإطلاق الفوري لسراح الرفيق عصام سلامي، وإسقاط جميع التهم الموجهة إليه.

  3. إدانة الممارسات القمعية التي تقوم بها السلطات. يجب أن تتحمل السلطات مسئولية سلامة الرفيق.

  4. إن الهجوم على الرفيق هو هجوم على الاتحاد العام لطلبة تونس ومناضليه. وتجب الإشارة إلى أن هذا الهجوم يتزامن مع بداية السنة الجامعية.

يدعو الاتحاد العام لطلبة تونس جميع القوى الديمقراطية إلى الوقوف إلى جانب مناضليه ضد كل أشكال القمع والتضييقات.

عاش الاتحاد العام لطلبة تونس!

إن موقع ماركسي، إذ ينشر هذا النداء، يعبر عن تضامنه المبدئي واللامشروط مع المناضل المعتقل الرفيق عصام سلامي والإطار الطلابي العتيد الاتحاد العام لطلبة تونس، ويدين بشدة عملية الاعتقال التي تعرض لها وحملة القمع الهمجي التي يشنها النظام الدكتاتوري في تونس ضد الطلاب التونسيين والعمال. كما ندعو كل قرائنا والمتعاطفين معنا وجميع المناضلين النقابيين واليساريين إلى الوقوف إلى جانب الاتحاد العام لطلبة تونس في نضاله ضد القمع، وندعوهم إلى الاستجابة الكثيفة إلى هذا النداء!

اضغط هنا للحصول على عناوين السفارات التونسية في كل أنحاء العالم:

www.tunisia.com/tunisia/travel/tunisian-embassies

النص بالانجليزية:

TTunisia: Release student activist Essam Salami!